الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كتبت تلك القصه منذ خمس سنوات اهدا ل اعز اصداقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kaiser

عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 01/05/2010
المساهمات : 318
عدد النقاط : 997
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: كتبت تلك القصه منذ خمس سنوات اهدا ل اعز اصداقى   الأربعاء 27 أكتوبر 2010, 3:25 pm





  1. انه حقا عالما واحد ولكنه لا يتسع للجميع
    القيثاره
    قصة
    قبصر العطار

    ذات يوما وانا في ضيعتي التي تقرب قرابة القمر
    حيث كل شيئا هنا ينم علي انه عالما اخر قد اتسم بالهدوء التام المظلم حتي انك بعد الحادية عشر مساء
    تستطيع ان تسمع انفاس المارين بالشارع
    يعربد الليل في الطرقات
    تلاطم الريح اشجار الصنور فتتمسك اليمامات الصغيره بما تبقى من العشوش التي قد بنيت في الصيف
    اجلس في حجرتي كما تعودت ان اجلس تجول بخاطرى اشياء واشياء
    اصبحت وحيدا الكل ينساني
    لا ملائكة تصلي من اجلي ولا بريق قمر يجتبني
    خمس وعشرون عاما تنظرهما عينيي في مرآتي تقرأ ما رسمته الشمس علي جبيني
    اضحك بخبث مهددا ان تفشي ذكرياتي ان يعرف الناس عني مالم تستطيع ان تنتزعه مني اطلال السنين
    انظر الي صوره كانت لي وانا صغير عيون طفولتي ترمقني اني لست هو الانسان ارى الضي وميضا في حشا اليل
    تتوجس داخلي بقايا حلما ضائع
    اثير الصمت يقتلني بينما ارى تلك العينان العتبتان
    اتسأل هل مازلتِ تسكنين ربوعي بعد ما مضت كل السنين
    ام انك بقايا من حلم نصبت له الف مشنقه
    عذرا حبيبتي ففي زحام الموت يخطلت الصوت
    اسقط جاثيا مرتعا من هول اللحظات تلك هي الحقيقه
    فياتي الجواب بصوتٍ خانق........ نعم
    ايتها الفراشه التي طارت عني بعيدا ووقفت في مهب الريح وتحت المطر
    اصبحت اخاف صوت المطر واخاف الضجر
    واخاف ان ينطلي العمر من جديد بلون الامل
    لا تسالي عن روح كانت داخلي فلست انا هوالانسان
    ولكن كل الاجساد تتشابه
    لا تريني وقد مازلت احيا فان الموت ياتي بطيئا
    حملت الريح عمرى علي كفيها حتي انني الي الان لازلت اتلاطم بين ثنيا الكون لم اصل بعد
    قالوا ان صفاء القلب يشع نورا وبريقا فلما ياتي الصبح بلا ضياء
    ايتها الفراشه الهاربه من حلمي
    كنت المس خيوط الشمس بين اصابعك
    اليوم يرتجف قلبي حتي لو ذكرتك في نفسي عسي ان يسمعني صوتا كامن
    داخلي اسمه الاحزان يتوعد ان يخطف مني كل شيء عنوه
    حتي انني اريد احيانا ان ابكي فلا استطيع
    فهل سمعتي يوما عن موتي لا يستطيعون البكاء
    اصبحت رجل يمضي تحت الرمال
    لا ارى شياء سوى تلك الفاجعه انني مازلت احيا
    كم تبقى لا ادرى
    يا رحلة عمرى التي كانت بالا مس سارة تنجب لي كل يوما باقة ورد
اجيبيني كيف ضلت خطواتي طريق الحلم وسارت مقتصده الي حافة الهويه
تلقي بي الي الجحيم
كم شاعرا سجعت له نغمات في شدواكي بينما لازلت اجلس بعيدا الي اوراقي
لا استطيع ان اباريهم
نعم حبيبتي تلك نهاية شاعرلن تقرئي له كلمات كتبت اليكي
سارت بينها وبينك ابوابا موصده
طلاسم احزان لن تنفك بالف تعويذه سحريه
دعيني امضي بلا ماضي فلا شيء امامي تبقى كي ادركه
دعيني امضي مستاء من كل ما حولي فانه عالما لست منه بشيء
دعيني امضي بلا حياة او موت غير اني مازلت امضي
فانه عالما واحد لكنه لا يتسع للجميع

[list=1][*] DFASDFE DFASDFE
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
*الصـLEGENDـاعق*



ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 21/04/2010
المساهمات : 14030
عدد النقاط : 54048
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: رد: كتبت تلك القصه منذ خمس سنوات اهدا ل اعز اصداقى   الأحد 31 أكتوبر 2010, 2:56 pm

ماشاء الله مجهود اكثر من رائع ومميزمن عضو
مميزفى تقدم مستمر دائما وننتظر منك كل جديد







تقبل مرورى
***الصـLEGENDARYـاعـق***




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأميرة سلمي★



انثى
ســآعـتي :
التسجيل : 28/07/2010
المساهمات : 10824
عدد النقاط : 19694
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :
أوسمة المسابقات :

مُساهمةموضوع: رد: كتبت تلك القصه منذ خمس سنوات اهدا ل اعز اصداقى   الأحد 31 أكتوبر 2010, 4:30 pm

قصه جميله جدا قصير
تسلم الايادي
دومت بكل حب


M,NMB






روح مــن زمـن آخـــــر ~ ْ  أنا لا أشـــبـــه أحـــد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتبت تلك القصه منذ خمس سنوات اهدا ل اعز اصداقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتـــــدي الأدبـــــي :: قسم االنثر والشعر والخواطر-
انتقل الى: