الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد مدكور
عضـــــو ذهـــــبي عضـــــو ذهـــــبي


ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 26/05/2010
المساهمات : 711
عدد النقاط : 1264
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول   الإثنين 29 أغسطس 2011, 11:03 pm

إهداء
إلى من علمتني الشعر...
قبل الفطام..
إلى من أهدتني الوصل..
دون الخصام...
إلى من ربتني وليداً...
وسقتني من حنانهاً
شهد المدام...
إهديها كلماتي ...
لحناً .. والسلام....
إلى .... أمي ...
إلى أمي ....
حين فقدت رؤيتها !....
أكتب لأني لا أتقن شيئا آخر غير الكتابة ...
لأقذف بكل مشاعر الخوف والحزن والفقد التي تستوطنني ...
أكتب لأنطلق عاريا عن كل الأقنعة ...
أكتب لأتنفس .. لأعيش في أحرفي ما حلمت أن يعيش معي ...
أماه ...
هاهو البكاء يتكوم في حضن الليل كطفل يتقرفص مستندا على جدار متهالك ، أعياه التعب والفقد .... يعلن انكساره أمام سطوة التشرد ، يرسم حزنه داخل لحظاته اللامنسية ، يلونها بالدم المتدفق من جروحه الغائرة
آلاف الانهيارات تحاصره ولا يملك الهروب منها ....
أماه ....
لم أكن أعلم ما الفقد ؟ حتى فقدتك ، حينها شعرت أن الحياة ناقصة ، ولن تكتمل أبداً ، ولم أكن أعلم ما الحنين ؟ حتى شعرت به وأنا أحن لدفء حضنك ، ولرائحتك ، وكلماتك ، كل فرحة بعدك ماتت وكل بسمة بفراقك خَبَت بألف مخبأ ومخبأ ، وأنا يا أمي لا أجيد البحث كثيراً ، بالأمس شعرت بحاجة ماسة إليك إلى لمساتك الحنونة وكاد الشوق أن يقتلني ولا شيء سوى اليأس والفراغ ، وأكوام كثيرة من الفقد ، أجد نفسي نحنها يخرج بصعوبة.
متعب هو الشوق يا أماه حين يكون لشخص تستحيل عودته إليك ، وأعلم يقيناً أنك لن تعودي ، ولكن يا أماه من يفهم قلبي إنك هناك تحت الثرى ؟!....
متعب هو الحنين لصدر غادر فجأة وسافر بلا عودة ، وموجعة هي الحياة بعدك بسنينها وشهورها وأيامها.
أماه ...
الذكريات كلها .. والحكايات كلها .. وتلك الابتسامة .. لاتزال حية أعيشها يطل علي منها حنان أقتاته حين أرى الضغينة السرية في وجوههم ،حتى صوت الحلوى في جيبك حين كنت تتحسسينها لتفرقيها على أطفالنا لا يفتر يطرق طبلة أذني.
أيتها البيضاء الطاهرة ....
لا تزال غرفتك تعبق برائحة دهن عود معتق تُلصق رائحته على جروحي ابتسامة يخالطها الدمع.
وها أنا الآن وحيد ، كما أنا دوما ، أبحر في الفراغ وحيداً ، أحاول أن أخلق لحظات سعيدة أشهق فيها بغبطة.
أحاول أن أوهمني أني سعيد ، ولكن من يفقد سعادته هل يصبح سعيداً ؟!...
رأسي ثقيل .. فعذرا يا أمي فكل الكلمات التي كتبتها عنك لن تشفي غليل فقدي.
أماه ....
ستأخذنا الحياة إليك ... وما أجمل الرحيل إليك ...
أماه ....
كنت أخاف من الموت ، وحينما أخذك مني ، أصبحت لا أخافه وأتمناه ، لأنه سيجمعني بك ...
أماه ....
فيما مضى كانت نهاية النهار هو لقاؤك ، أجلس بجانبك وأتعطر بحديثك ، واليوم يا أماه أصبحت أكره المساء لأنه طويل وممل ، لا أحد يجلس معي ويسمعني صوته ، سوى أنا والدموع كطفل أضاع أمه في زحمة البشر ....
أماه ....
ليس بيني وبينك سوى التراب ، ولكنك حية في قلبي وذاكرتي ، لم تغيبي قط عني ، فأعذريني يا أماه أن قبلت الثرى الذي يعتليك وبللته بدمعي ، فلا أحد في الحياة يدرك معنى دموعي سواك ...
أماه ....
لازمتك طوال حياتي كظلك ، لم تفرقنا الأيام ، وحين أتى هادم اللذات ، أصبحت ظلاً للعدم ...
أماه ....
أصابك المرض وبعدها أتى الموت ، وحتى الآن لم أشف من مرضك !....
أماه ....
لدي حكايات كثيرة بعد رحيلك ، فلم أجد غيرك لأحكيها لك ، ذهبت إلى قبرك بعد صلاة الجمعة، وداهمني الظلام وحكاياتي لم تنته ...
أماه ....
احتياجي لك يمتد من غرفتك الخالية إلى القبر ، فكلما أشتاق إليك أذهب إلى قبرك ، ليصمت لساني وتتحدث دموعي ...
أماه ....
ذات يوم قلت لي وأنت غاضبة :-
= غداً ستلتفت يمينا وشمالاً ولن تجدني ....
وجاء الغد يا أماه ...
لم ألتفت يميناً وشمالاً فقط يا أماه ، إنما أرسلت نظري إلى أمامي وخلفي ، وكأني طفل أفاق مذعوراً من دوي الانفجارات ، بحث عن أمه ولم يجدها !....
أماه ...
أصبحت حياتي موحشة ... فارغة ... عطشى لا يرويها سوى الظمأ ، أصبحت أخاف من الكل من بعدك ، لا أحد يمسك بيدي ، ولا أحد يمسح دمعتي ، بالفعل شعرت بغيابك ، وكل ما حولي أصبح كغيمة صيف ، سرعان ما يزول لأبقى أنا وحيداً أكسر الوقت البطيء بالذكرى عنك ، فبعدما واريتك جسمك الطاهر للثرى ، فقدت وجوها كثيراً لم أرها في الحياة تأتي من بعد رحيلك ، وكأني واريتها الثرى مع جسدك الطاهر !....
لن أشتكي رحيلك لأحد ، سأشتكيه للورق ، ولربي حينما تنام كل العيون التي لا أعرفها !...
فليس لي الآن سوى أن أدعو ربي لك ، ولوجوه تتقن الرحيل !...
فلماذا يا أمي من أحبهم يعشقون الرحيل عني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دموع حائرة



انثى
ســآعـتي :
التسجيل : 04/03/2011
المساهمات : 14462
عدد النقاط : 24857
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :
أوسمة المسابقات :



مُساهمةموضوع: رد: وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول   الثلاثاء 30 أغسطس 2011, 12:34 am




محمد مدكور




سلام من الله عليكم ورحمة من لدنه وبركاته
سـلال من الـودِّ .. بـلا حـدٍّ .. ولا عـدِّ





ماذاأهديك يازهرةالبستان*يا حبًا ًتغلغل في عمق وجداني


يامن إختارك الله لي أمًا * تمضي الليالي الساهرة ترعاني


رجاءًياأمي أخبريني عن هدية * تليق بما بادرت به من تفان


ما أروع ماكتبت يدك
تأملت تلك المشاعر الفياضه
وعذوبة الكلمات

صح لسانك


ودي ووردي





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد مدكور
عضـــــو ذهـــــبي عضـــــو ذهـــــبي


ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 26/05/2010
المساهمات : 711
عدد النقاط : 1264
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: رد: وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول   الثلاثاء 30 أغسطس 2011, 9:01 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بقايا جروح
مشرف المنتدي الأدبيمشرف المنتدي الأدبي


انثى
ســآعـتي :
التسجيل : 10/01/2010
المساهمات : 7226
عدد النقاط : 11523
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: رد: وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول   الجمعة 02 سبتمبر 2011, 7:39 am

لصفحتك بريق يستهويني ..

فهو بحق من أروع مآ نسج من الكلام

في كل ركن أرى حروف نقيه .. وكلمآت عذبه ..

تلونت بالجمال..

حقآ مع وجود ذآك الجمال




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elswesry22.yoo7.com/
محمد مدكور
عضـــــو ذهـــــبي عضـــــو ذهـــــبي


ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 26/05/2010
المساهمات : 711
عدد النقاط : 1264
المزاج :
المهنة :
الهوايه :
الدولة :
الأوسمة :
التميز :

مُساهمةموضوع: رد: وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول   الجمعة 02 سبتمبر 2011, 12:41 pm

hjdfasdf lol! lol! lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وجاء الغد يا أماه ... أيتها البيضاء الطاهرة / منقول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتـــــدي الأدبـــــي :: قسم االنثر والشعر والخواطر-
انتقل الى: