هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله

اذهب الى الأسفل 
+7
*YaSseR~eLmAsSRy*
..Butterfly
asfa
موناليزا
MOURAD
زيزى
*الصـLEGENDـاعق*
11 posters
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
*الصـLEGENDـاعق*
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Cd228a10
*الصـLEGENDـاعق*

ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 21/04/2010
المساهمات : 14033
عدد النقاط : 54051
المزاج : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Qatary28
المهنة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Unknow10
الهوايه : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Chess10
الدولة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Male_e10
الأوسمة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 3h510
التميز : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Swr211

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله   (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 I_icon_minitimeالأربعاء 25 أغسطس 2010, 3:44 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 68762

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتو
كل عام وكل اخوانى واخواتى بخير ويمن وبركة
وتقبل الله منى ومنكم
اعزائى واحبابى بمناسبة شهر رمضان
النهاردة جايبلكم موضوع شامل والشمول لله والكمال له وحدة
وهنتكلم فموضوعنا عن خمسة عشر نقطة
وهو موضوع طويل بس ممكن كل يوم او كل متخشو المنتدى تطلعو علية شوية
عشان انا عارف ان معظم الاعضاء مبيبقاش لهم طولة بال على المواضيع الطويله
وخصوصا اننا فى رمضان والوقت ضيق جدا
بس انا بحب الملكم كل حاجة عن الشهر الكريم عشان نستفاد جميعا
وكل عضو يجد الى عايزو
هنتكلم عن والمواضيع مش بالترتيب
شهرنا الكريم فى القران والسنة
فتاوى رمضانية
خطبة الرسول علية الصلاة والسلام
تاريخ رمضان
عادات الدول العربية فى الشهر الكريم
صفات المؤمن فى رمضان
جزء خاص للرجل فى رمضان
وجزء خاص بالمرأة فى رمضان
وجزء خاص بالطفل فى رمضان
وموسعه اسئلة شاملة حول رمضان
وموسعه هل تعلم كاملة
ماهو رمضان
كيف نستغل الشهر الكريم
من هو الخاسر والرابح
تاريخ الاحداث الرمضانية بالتفاصيل
منذ عهد الرسول صلى الله علية وسلم
وحتى يومنا هذا
نبدء على بركة الله
وطبعا كعادتنا هنبتدى بالقران الكريم والسنة
وخطبة النبى صلى الله علية وسلم









حياكم الله احبتى
اقدم اليكم جميع ايات كتاب الله الحكيم التى ذكر فيها عن الشهر الفضيل
وايضا الاحاديث النبوية الشريفة الصحيحة
وذلك تسهيلا لمن يرغب فى كتابة موضوع وبهذا ينقل الاية او الحديث دون الخوف
من خطأ فى النقل
باذن الله الايات والاحاديث مراجعة مراجعة تامة ان شاء الرحمن
نبدا بخير الكلام وهو القران الكريم
بسم الله الرحمن الرحيم

شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185) سورة البقرة
*******
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) سورة البقرة
*******
أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَىٰ نِسَائِكُمْ ۚ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ ۗ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ ۖ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ ۚ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ۖ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ ۚ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ ۗ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَقْرَبُوهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ (187) سورة البقرة
^^^^^^^^^^^^^
وناتى الى احاديث الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (الصيام جنة فلا يرفث ولا يجهل وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم مرتين والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله تعالى من ريح المسك يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي الصيام لي وأنا أجزي به والحسنة بعشر أمثالها). رواه البخاري
*******
أن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : (أحب الصلاة إلى الله صلاة داود عليه السلام وأحب الصيام إلى الله صيام داود وكان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه ويصوم يوما ويفطر يوما). رواه البخاري
*******
عبد الله بن عمرو قال أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم : (أني أقول والله لأصومن النهار ولأقومن الليل ما عشت فقلت له قد قلته بأبي أنت وأمي قال فإنك لا تستطيع ذلك فصم وأفطر وقم ونم وصم من الشهر ثلاثة أيام فإن الحسنة بعشر أمثالها وذلك مثل صيام الدهر قلت إني أطيق أفضل من ذلك قال فصم يوما وأفطر يومين قلت إني أطيق أفضل من ذلك قال فصم يوما وأفطر يوما فذلك صيام داود عليه السلام وهو أفضل الصيام فقلت إني أطيق أفضل من ذلك فقال النبي صلى الله عليه وسلم لا أفضل من ذلك). رواه البخاري
*******
عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنب).
رواه البخاري

*******
عن بن عباس قال : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل وكان يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن فالرسول الله صلى الله عليه وسلم أجود بالخير من الريح المرسلة).
رواه البخاري
*******
عن نافع عن بن عمر رضي الله عنهما : (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر رمضان فضرب بيديه فقال الشهر هكذا وهكذا وهكذا ثم عقد إبهامه في الثالثة فصوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن أغمي عليكم فاقدروا له ثلاثين).
رواه مسلم
*******
عن عائشة وأم سلمة زوجي النبي صلى الله عليه وسلم أنهما قالتا : (إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصبح جنبا من جماع غير احتلام في رمضان ثم يصوم).
رواه مسلم
*******
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

فى النهاية اسال الله تعالى ان يجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا جميعا
وان يتقبل منا صيامنا وقيامنا
وان يغفر لنا ما تقدم وما تاخر
ولا تنسونى من صالح دعائكم
اخوكم فى الله


(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Rm06





خطبة النبى صلى الله علية وسلم
عن أمير المؤمنين (ع) قال إن رسول اااه (ص) خطبنا ذات يومٍ فقال ، أيها الناس ، انه قد أقبل إليكم شهر اااه ، بالبركةِ والرحمةِ والمغفرة ، شهر هو عند اااه أفضل الشهور ، وأيامه أفضل الأيام، ولياليه أفضل الليالي ، وساعاته أفضل الساعات ، هو شهرٌ دعيتم فيه إلى ضيافة اااه ، وجعلتم فيه من أهل كرامة اااه ، أنفاسكم فيه تسبيح ، ونومكم فيه عبادة ، وعملكم فيه مقبول ، ودعائكم فيه مستجاب ، فاسألوا اااه ربكم بنيات صادقة ، وقلوب طاهرة ، أن يوفقكم لصيامه ، وتلاوة كتابه ، فإن الشقي من حرم غفران اااه في هذا الشهر العظيم ، واذكروا بجوعكم وعطشكم فيه ، جوع يوم القيامة وعطشه ، وتصدقوا على فقرائكم ومساكينكم ، ووقروا كباركم ، وارحموا صغاركم ، وصلوا أرحامكم ، وأحفظوا ألسنتكم ، وغضوا عما لا يحل النظر إليه أبصاركم ، وعما لا يحل الاستماع إليه أسماعكم ، وتحننوا على أيتام الناس ، يُتحنن على أيتامكم ، وتوبوا إلى اااه من ذنوبكم ، وارفعوا إليه أيديكم بالدعاء في أوقات صلاتكم فإنها أفضل الساعات ، ينظر اااه عز وجل فيها بالرحمة إلى عباده يجيبهم إذا ناجوه ويلبيهم إذا نادوه ويعطيهم إذا سألوه ، ويستجيب لهم إذا دعوه . يا أيها الناس أن أنفسكم مرهونة بأعمالكم ففكوها باستغفاركم ، وظهوركم ثقيلة من أوزاركم فخففوا عنها بطول سجودكم ، واعلموا أن اااه تعالى ذكره ، اقسم بعزته ، أن لا يعذب المصلين والساجدين ، وان لا يروعهم بالنار ، يوم يقوم الناس لرب العالمين. أيها الناس من فطّر منكم صائماً مؤمناً في هذا الشهر كان له بذلك عند اااه عتق رقبة ومغفرة لما مضى من ذنوبه ، قيل يا رسول اااه وليس كلنا يقدر على ذلك ، فقال (ص): اتقوا اااه ولو بشق تمرة ، اتقوا اااه ولو بشربةٍ من ماء . أيها الناس من حسن منكم في هذا الشهر خلقه كان له جواز على الصراط يوم تزل فيه الأقدام ، ومن خفف في هذا الشهر عما ملكت يمينه خفف اااه عليه حسابه ، ومن كف فيه شره ، كف عنه غضبه يوم يلقاه ، ومن أكرم فيه يتيماً ، أكرمه اااه يوم يلقاه ، ومن وصل فيه رحمه وصله اااه برحمته يوم يلقاه ، ومن قطع فيه رحمه قطع اااه عنه رحمته يوم يلقاه ، ومن تطوّع فيه بصلاةٍ ، كتب اااه له براءة من النار ومن أدّى فيه فرضاً كان له ثواب من أدّى سبعين فريضة فيما سواه من الشهور ، ومن أكثر فيه من الصلاة علي ثقل اااه ميزانه يوم تخف الموازين ، ومن تلا فيه آية من القرآن كان له مثل أجر من ختم القرآن في غيره من الشهور . أيها الناس إن أبواب الجنان في هذا الشهر مفتّحة ، فاسألوا ربكم أن لا يغلقها عليكم ، وأبواب النيران مغلقة فسلوا ربكم أن لا يفتحها عليكم ، والشياطين مغلولة فاسألوا ربكم أن لا يسلطها عليكم... فقال أمير المؤمنين (ع) ، فقمت وقلت: يا رسول اااه ما أفضل الأعمال في هذا الشهر؟. فقال: يا أبا الحسن أفضل الأعمال في هذا الشهر الورع عن محارم اااه عز وجل ، ثم بكى (ص). فقلت يا رسول اااه ما يبكيك؟. فقال: يا علي أبكي لما يُستحل منك في هذا الشهر... كأني بك وأنت تصلي لربك وقد إنبعث أشقى الأولين شقيق عاقر ناقة ثمود فضربك ضربة على قرنك فخضب منها لحيتك. قال أمير المؤمنين (ع) فقلت يا رسول اااه وذلك في سلامةٍ من ديني ، فقال (ص) في سلامةٍ من دينك ، ثم قال يا علي ، من قتلك فقد قتلني ، ومن أبغضك فقد أبغضني ، ومن سبك فقد سبني ، لأنك مني كنفسي روحك من روحي وطينتك من طينتي ، إن اااه تبارك وتعالى خلقني وإياك واصطفاني وإياك واختارني للنبوة واختارك للإمامة ، ومن أنكر إمامتك فقد أنكر نبوتي ، يا علي ، أنت وصيي وأبو ولداي وزوج أبنتي وخليفتي على أمتي في حياتي وبعد موتي ، أمرك أمري ، ونهيك نهيّ ، أقسم بالذي بعثني بالنبوة وجعلني خير البرية إنك لحجة اااه على خلقه وأمينه على سره وخليفته على عباده ثم أمسك (ص).

[/size]

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Rm06



<TR><td height=10>
فتاوى رمضانية
<TR><td height=10><TR><td height=10>
للعلامة بن عثيمين رحمه الله

أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ به من شرور أنفسنا ، من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له ، وأشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله بلغ الرسالة وأداء الأمانة ونصح الأمة وجهاد في سبيل الله حق جهاده حتى أتاه اليقين صلى الله عليه وسلم :

س 1- هل لقيام رمضان عدد معين أم لا ؟


ج 1 - ليس لقيام رمضان عدد معين على سبيل الوجوب,فلو أن الإنسان قام الليل كله فلا حرج , ولو قام بعشرين ركعة أو خمسين ركعة فلا حرج ,ولكن العدد الأفضل ما كان النبي ,صلى الله عليه وسلم ,يفعله وهو إحدى عشرة ركعة أو ثلاث عشرة ركعة , فإن أم المؤمنين ، عائشة سُئلت :كيف كان النبي يصلي في رمضان ؟ فقالت : لا يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة , ولكن يجب أن تكون هذه الركعات على الوجه المشروع , وينبغي أن يطيل فيها القراءة والركوع والسجود والقيام بعد الركوع والجلوس بين السجدتين , خلاف ما يفعله الناس اليوم , يصليها بسرعة تمنع المأمومين أن يفعلوا ما ينبغي أن يفعلوه , والإمامة ولاية , والوالي يجب عليه أن يفعل ما هو أنفع وأصلح . وكون الأمام لا يهتم إلا أن يخرج مبكراً هذا خطأ , بل الذي ينبغي أن يفعل ما كان النبي , صلى الله عليه وسلم يفعله , من إطالة القيام والركوع و السجود و القعود حسب الوارد, ونكثر من الدعاء والقراءة و التسبيح وغير ذلك . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 2 - بعض الأشخاص يأكلون والأذان الثاني يؤذن في الفجر لشهر رمضان , فما هي صحة صومهم ؟

ج 2 - إذا كان المؤذن يؤذن على طلوع الفجر يقيناً فإنه يجب الإمساك من حين أن يسمع المؤذن فلا يأكل أو يشرب .
أما إذا كان يؤذن عند طلوع الفجر ظناً لا يقيناً كما هو الواقع في هذه الأزمان فإن له أن يأكل و يشرب إلى أن ينتهي المؤذن من الأذان .
[ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 3 - ما هو السفر المبيح للفطر ؟

ج 3 - السفر المبيح للفطر وقصر الصلاة هو (83 ) كيلو ونصف تقريبا ومن العلماء من لم يحدد مسافة للسفر بل كل ما هو في عرف الناس سفر فهو سفر , ورسول الله كان إذا سافر ثلاثة فراسخ قصر الصلاة والسفر المحرم ليس مبيحا للقصر والفطر لأن سفر المعصية لا تناسبه الرخصة ,وبعض أهل العلم لا يفرق بين سفر المعصية وسفر الطاعة لعموم الأدلة والعلم عند الله . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 4 - خروج الدم من الصائم هل يفطر ؟

ج 4 - النزيف الذي يحصل على الأسنان لا يؤثر على الصوم ما دام يحترز من ابتلاعه ما أمكن , لأن خروج الدم بغير إرادة الإنسان لا يعد مفطرا ولا يلزم من أصابه ذلك أن يقضي , وكذلك لو رعف أنفه واحترز ما يمكنه عن ابتلاعه فإنه ليس عليه في شيء ولا يلزمه قضاء . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 5- ما حكم استعمال الصائم الروائح العطرية في نهار رمضان ؟

ج 5- لا بأس أن يستعملها في نهار رمضان وأن يستنشقها إلا البخور لا يستنشقه لأن له جرما يصل إلى المعدة وهو الدخان .[ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 6 - هل يجوز للصائم أن يقبل زوجته ويداعبها في الفراش وهو في رمضان ؟

ج 6 - نعم يجوز للصائم أن يقبل زوجته ويداعبها وهو صائم ,سواء في رمضان أو في غير رمضان , ولكنه إن أمنى من ذلك فإن صومه يفسد ,فإن كان في نهار رمضان لزمه إمساك بقية اليوم ولزمه قضاء ذلك اليوم , وإن كان في غير رمضان فقد فسد صومه ولا يلزمه الإمساك لكن إذا كان صومه واجبا وجب عليه قضاء ذلك اليوم وإن كان صومه تطوعا فلا قضاء عليه . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 7 - يقول الرسول عليه الصلاة والسلام : (( تسحروا فإن في السحور بركة )). فما المقصود ببركة السحور ؟

ج 7- بركة السحور المراد بها البركة الشرعية و البركة البدنية , أما البركة الشرعية منها امتثال أمر الرسول والاقتداء به وأما البركة البدنية فمنها تغذية البدن وتقويته على الصوم . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 8- ما حكم المسلم الذي مضى عليه أشهر من رمضان يعني سنوات عديدة بدون صيام مع إقامة بقية الفرائض وهو بدون عائق عن الصوم أيلزمه القضاء إن تاب ؟

ج 8 - الصحيح أن القضاء لا يلزمه إن تاب لأن كل عبادة مؤقتة بوقت إذا تعمد الإنسان تأخيرها عن وقتها بدون عذر فإن الله لا يقبلها منه ,وعلى هذا فلا فائدة من قضائه ولكن عليه أن يتوب إلى الله عز وجل ويكثر من العمل الصالح ومن تاب تاب الله عليه . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س9- المريض مرضا مستمرا ماذا يفعل ؟

ج 9 - إذا كان المريض بمرض يرجى برؤه فإنه يقضي ما فاته أثناء مرضه , وأما إذا كان مريضا لا يرجى برؤه فإنه يطعم عن كل يوم مسكينا ربع صاع من البر أو نصف صاع من غيره أما إذا قال له الطبيب إن صومك يضرك في أيام الصيف فنقول له يصوم ذلك في أيام الشتاء , وهذا تختلف حاله عن الذي يضره الصوم دائما والله أعلم . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 10 - ما حكم من جامع امرأته في نهار رمضان ؟

ج 10 - إن كان ممن يباح له الفطر ولها كما لو كان مسافرين فلا بأس في ذلك حتى وإن كانا صائمين ,أما إذا كان مما لا يحل له الفطر فإنه حرام عليه وهو آثم وعليه مع القضاء عتق رقبة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا وزوجته مثله إن كانت مطاوعة أما إن كانت مكرهة فلا شيء عليها . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س 11 - من عجز عن الصوم لكبر أو به مرض مزمن قد يصعب علاجه فماذا عليه ؟

ج 11 - من عجز عن الصوم لكبر أو مرض لا يرجى زواله لم يجب عليه الصوم ووجب عليه أن يطعم عن كل يوم مسكينا مما يطعم الناس من البُر أو غيره . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س12 - إذا احتلم الصائم في نهار الصوم من رمضان فما حكم صومه ؟

ج12 - إذا احتلم الصائم في نهار الصوم لم يضره لأنه بغير اختياره .والنائم مرفوع عنه القلم . [ الشيخ محمد بن عثيمين]


س13- النظر إلى النساء والأولاد المُرد هل يؤثر على الصيام ؟

ج13- نعم كل معصية فإنها تؤثر على الصيام ، لأن الله تعالى إنما فرض علينا الصيام للتقوى : (( يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيام كما كُتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون)) وقال النبي صلى الله عليه وسلم ( من لم يدع قول الزور والجهل والعمل به فليس لله حاجة أن يدع طعامه وشرابه) وهذا الرجل الذي ابتلى هذه البلية نسأل الله أن يعافيه منها هذا لاشك أنه يفعل المحرم فإن النظر سهم من سهام إبليس والعياذ بالله ، كم من نظرة أوقعت صاحبها البلايا فصار والعياذ بالله أسيراً لها كم من نظرة أثرت على قلب الإنسان حتى أصبح أسيراً في عشق الصور ، ولهذا يجب على الإنسان إذا ابتلى بهذا الأمر أن يرجع إلى الله عز وجل بالدعاء بأن يعافيه منه ، وأن يعرض عن هذا ولا يرفع بصره إلى أحد من النساء أو أحد من المرد وهو مع الاستعانة بالله تعالى واللجوء إليه وسؤال العافية من هذا الداء سوف يزول عنه إن شاء الله تعالى . [ الشيخ محمد بن عثيمين]



(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Rm06





فتاوى الصيام
<BLOCKQUOTE>

المضمضة والاستنشاق للصائم


النبي صلى الله عليه وسلم قال للقيط بن صبرة :
أسبغ الوضوء وخلل بين الأصابع وبالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائما . رواه أهل السنن .


حكم استخدام العطور والبخور ومعجون الأسنان في رمضان


أولاً : هذه ليست من جنس الطعام والشراب ، وليست من جنس شهوات النفس كما هو الحال في التدخين .
ثانياً : ليست من معاني الطعام والشراب .
ثالثاً ك ليس فيها تقوية للبدن ، كالإبر المغذية .

وعليه فلا حرج في استعمال العطور والبخور ، إلا أن العلماء نصوا على أنه لا يستنشق البخور .
وأما المعجون فإن أمكن أن يستخدمه قبل الإمساك فأحسن
لأنه يجد طعمه في حلقه .
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم قال للقيط بن صبرة :
أسبغ الوضوء وخلل بين الأصابع وبالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائما . رواه أهل السنن .
وإن استعمل المعجون مع تحرزه عن أن ينزل إلى جوفه من شيء ، فلا بأس به إن شاء الله .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : وإذا كانت الأحكام التي تَعُمُّ بـها البلوى لابد أن يبيّنَها الرسول صلى الله عليه وسلم بيانا عاما ، ولابد أن تَنْقُلَ الأمـةُ ذلك ، فمعلوم أن الكحل ونحوه مما تَعُم به البلوى كما تعم بالدهن والاغتسال والبخور والطيب ؛ فلو كان هذا مما يُفطِّر لبينه النبي صلى الله عليه وسلم كما بيّن الإفطار بغيره ، فلما لم يُبيّن ذلك عُلِمَ أنه من جنس الطيب والبخور والدهن ، والبخور قد يتصاعد إلى الأنف ويدخل في الدماغ وينعقد أجساما ، والدهن يشربه البدن ويدخل إلى داخله ويتقوّى به الإنسان ، وكذلك يتقوّى بالطيب قوة جيدة فلما لم يَنْـهَ الصائم عن ذلك دلّ على جواز تطييبه وتبخيره وإدّهانه وكذلك اكتحاله . انتهى كلامه - رحمه الله - .


إذا افطر الإنسان في رمضان بسبب ألم حاد في أسنانه فما كفارته


ليس عليه كفارة ، وإنما عليه القضاء .
والمريض يُعذر في الإفطار إذا احتاج إليه .
قال الله عز وجل : ( فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ
أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ )
فمن رحمة الله أن رخّص للمريض و المسافر أن يُفطرا إذا احتاجا للفطر ، ويقضيا من أيام أُخر .


حكم من لم يصلي التراويح في رمضان


صلاة التراويح سنة ، والسنة يُثاب فاعلها ولا يُعاقب تاركها.
ثبت في الصحيحين من حديث عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلّى في المسجد ذات ليلة فصلّى بصلاته ناس ، ثم صلى من القابلة فكثُر الناس ثم اجتمعوا من الليلة الثالثة أو الرابعة ، فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلما أصبح قال : قد رأيت الذي صنعتم فلم يمنعني من الخروج إليكم إلا أني خشيت أن تفرض عليكم . قال وذلك في رمضان .
وفي رواية للشيخين : أن رسـول الله صلى الله عليه وسلم خـرج من جـوف الليل فصلى في المسجـد فصلى رجال بصلاته ، فأصبح الناس يتحدثون بذلك ، فاجتمع أكثر منهم ، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في الليلة الثانية فصلوا بصلاته ، فأصبح الناس يذكرون ذلك فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة ، فخرج فصلوا بصلاته ، فلما كانت الليلة الرابعة عجز المسجد عن أهله فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فطفق رجال منهم يقولون الصلاة ، فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى خرج لصلاة الفجر ، فلما قضى الفجر أقبل على الناس ، ثم تشهد ، فقال : أما بعد : فإنه لم يخفَ علي شأنكم الليلة ، ولكني خشيت أن تفرض عليكم صلاة الليل ، فتعجزوا عنها .
وهذا مِنْ رحمته صلى الله عليه وسلم بأمته ، فهو صلى الله عليه وسلم بالمؤمنين رؤوف رحيم كما وَصَفَه ربُّه بذلك .
ولكن ينبغي عدم تركها لما في أداءها من الخير العظيم والأجر الجزيل .
قال القحطاني - رحمه الله - :
إن التراوح راحـة في ليلـه*** ونشاط كل عويجز كسلان
والله ما جعل التراوح منكرا ***إلا المجوس وشيعة الصلبان


حكم من لم يشتهي الإفطار في وقته وفضل التأخير لعدم شعور بالجوع


السنة أن يُعجل بالإفطار حتى لو لم يكن بحاجة إلى الإفطار ، لأمور ، منها :
أولاً : مخالفة اليهود ومن شابههم .
ثانياً : التّأسي والاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم .
ثالثاً : تحصيل الخيرية .
عن سهل بن سعد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر . متفق عليه .
ويشتهر هذا الحديث بزيادة : ( وأخّروا السحور ) . وهي ليست ثابتة في هذا الحديث ، وإن كان تأخير السَّحور ثابت في أحاديث أخرى .
وكان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم يُعجّل الفطر .
قال أنس بن مالك : ما رأيت رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قط صلى صلاة المغرب حتى يُفطر ، ولو على شَربة ماء . رواه ابن خزيمة وابن حبان .
والله تعالى أعلــــــــــــــم .


من أكل أو شرب ناسيا


من أتى شيئاً من المفطِّرات ناسياً أو مخطئاً ، فقد عُفِيَ لأمة محمد صلى الله عليه وسلم الخطأ والنسيان ، لقوله تبارك وتعالى : ( رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ) [البقرة:286]
ولقوله صلى الله عليه وسلم : إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ والنسيان ، وما استكرهوا عليه . رواه ابن حبان والحاكم وقال : صحيح على شرط الشيخين .

وقد جاء في الصيام نص صحيح صريح ، وهو قوله صلى الله عليه وسلم : من نسي وهو صائم فأكل أو شرب فليتم صومه ؛ فإنما أطعمه الله وسقاه . رواه البخاري ومسلم .
ولكن متى ذَكَرَ أنه صائم وجب عليه أن يلفُظ ما في فمه ، ومن رأى صائماً يأكل أو يشرب فعليه أن يُذكِّرَه بأنه صائم ؛ لأن هذا من باب التعاون على البر والتقوى .

وهذا عام في صوم الفرض والنفل
وعلى هذا فإن صوم صاحبك صحيح
وإنما أطعمه وسقاه الله .

وجاء في سؤالك – حفظك الله ورعاك – :
قام أحد الأحبة .. في صباح يوم الأربعاء الموافق 4 شوال

بتبييت النية لصيام الأيام الست من شوال

وصيام الست لا يجب فيها تبييت النية من الليل
إنما ذلك خاص بصيام الفرض أو قضاء الفرض

وفقك الله وأعانك وسدد خطاك .


خروج المني في رمضان


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : ابي أسئل سؤال لشيوخنا الله يجزاهم خير انا عندي مشكلة بسيطة وودي استشير فيها :
انا شاب عمري18 و في ايام رمضان المبارك في في نصفة تنزل عندي الحيوانات المنوية بغير عمد أريد انا اعرف انا فطرت ام اكمل ؟ وانت كنت غير متعمد فقط قمت بالحضن وشيء عادي والنية طاهرة هل افطر؟؟
ارجو ان تجاوبوني بأسرع وقت وان كانت على أيام أريد الجواب؟؟؟
شكرا


الجواب
الأخ محمد وفقه الله لما أحبه
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أما بعد :
فما ذكرته أخي ينقسم إلى أقسام :
الأول : نزول المني سيلانا وجريانا من غير شهوة ولا يكون دفقا ، فهذا فساد ومرض ، وليس عليك فيه سوى أن تغسل ما أصابك منه ، وأن تتوضأ ، ولا يفسد الصيام معه .
الثاني : خروج المني دفقا بلذة ، في اليقظة أو في المنام ، غير أن المنام لا تُتشرط فيه اللذة .
فهذا فيه الغسل ، وإن كان خروجه بغير سبب منك مباشر ، فلا قضاء فيه ، قياسا على القيء ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من ذرعه القيء من ذرعـه القيء فليس عليه قضـاء ومن استقاء عمدا فليقض . رواه أهل السنن ، وهو حديث صحيح .
الثالث : أن يكون نزول المني بسبب ، كالمداعبة للزوجة أو بعمل يقوم به الشخص ، فهذا يُفسد الصوم ، ويجب فيه القضاء .
لقوله تعالى في الحديث القدسي : يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي . متفق عليه
قال شيخ الإسلام ابن تيمية : ومن احتلم بغير اختياره كالنائم ، لم يفطر باتّفاق الناس ، وأما من استمنى فأنزل فإنه يفطر ، ولفظ الاحتلام إنما يطلق على من احتلم في منامه .اهـ
أما الاحتلام فهو بغير إرادة الإنسان ، ولذا يؤمر المحتلم بالغسل فقط دون القضاء .

وهناك شيء يحسبه بعض الناس منيّـاً ، وليس كذلك .
وهو ينقسم إلى قسمين :
الأول : المذي ، وهو السائل الذي يخرج عند الملاعبة أو التقبيل ونحو ذلك .
وهذا نجس يجب غسل الملابس منه ، ويجب على من أمذى الوضوء .
الثاني : الودي ، وهو سائل أكدر اللون ، يخرج عقب البول ، ويكون خروجه عند اشتداد الشهوة .
وهذا نجس أيضا وله حكم البول لأنه يخرج عقبه مباشرة .

فإن كان اتضح لك الجواب ، وإلا فاسأل عما أشكل عليك .
</BLOCKQUOTE>
كتبه
عبد الرحمن بن عبد الله بن صالح السحيم



<TR><td height=10>
فتاوى نسائية رمضانية
<TR><td height=10><TR><td height=10>

س1 : ما حكم تأخير قضاء الصوم إلى ما بعد رمضان القادم .

ج1 : من أفطر في رمضان لسفر أو مرض أو نحو ذلك فعليه أن يقضي قبل رمضان القادم ما بين الرمضانين محل سعة من ربنا عز وجل فإن أخره إلى ما بعد رمضان القادم فإنه يجب عليه القضاء ويلزمه مع القضاء إطعام مسكين عن كل يوم حيث أفتى به جماعة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والإطعام نصف صاع من قوت البلد وهو كيلو ونصف الكيلو تقريباً من تمر أو أُرز أو غير ذلك . أما إن قضى قبل رمضان القادم فلا إطعام عليه . [ الشيخ بن باز ]
*****

س2 : منذ عشر سنوات تقريباً كان بلوغي من خلال امارات البلوغ المعروفة غير إنني في السنة الأولى من بلوغي أدركت رمضان ولم أصمه فهل يلزمني الآن قضاءُه ؟ وهل يلزمني زيادة على القضاء كفارة ؟
ج2 : يلزمك القضاء لذلك الشهر الذي لم تصوميه مع التوبة والاستغفار وعليك مع ذلك إطعام مسكين لكل يوم مقداره نصف صاع من قوت البلد من التمر أو الأرز أو غيرهما إذا كنت تستطيعين . أما إن كنتِ فقيرة لا تستطيعين فلا شئ عليكِ سوى الصيام . [ الشيخ بن باز ]
*****

س3 : إذا طهرت النفساء قبل الأربعين هل تصوم وتُصلي أم لا ؟ وإذا جاءها الحيض بعد ذلك هل تفطر ؟ وإذا طهرت مرة ثانية هل تصوم وتُصلي أم لا ؟
ج3 : إذا طهرت النفساء قبل تمام الأربعين وجب عليها الغُسل والصلاة وصوم رمضان وحلت لزوجها فإن عاد عليها الدم في الأربعين وجب عليها ترك الصلاة والصوم وحرمت على زوجها في أصح قولي العلماء وصارت في حكم النُفساء حتى تطهر أو تكمل الأربعين فإذا طهرت قبل الأربعين أو على رأس الأربعين اغتسلت وصلت وصامت وحلت لزوجها وإن استمر معها الدم بعد الأربعين فهو دم فساد لا تدع من أجله الصلاة ولا الصوم بل تُصلي وتصوم في رمضان وتحل لزوجها كالمستحاضة وعليها أن تستنجي وتتحفظ بما يُخفف عنها الدم من القطن أو نحوه وتتوضأ لوقت كل صلاة لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر المستحاضة بذلك إلا إذا جاءتها الدورة الشهرية أعني الحيض فإنها تترك الصلاة . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س4 : هل يجوز تأخير غُسل الجنابة إلى طلوع الفجر وهل يجوز للنساء تأخير غُسل الحيض أو النُفساء إلى طلوع الفجر ؟
ج4 : إذا رأت المرأة الطهر قبل الفجر فإنه يلزمها الصوم ولا مانع من تأخير الغُسل إلى بعد طلوع الفجر ولكن ليس لها تأخيره إلى طلوع الشمس ويجب على الرجل المبادرة بذلك حتى يُدرك صلاة الفجر مع الجماعة . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س5 : ماذا على الحامل أو المرضع إذا أفطرتا في رمضان ؟ وماذا يكفي إطعامه من الأرز ؟
ج5 : لا يحل للحامل أو المرضع أن تفطر في نهار رمضان إلا لعذر فإن أفطرتا لعذر وجب عليهما قضاء الصوم لقوله تعالى في المريض : { وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ } . [ البقرة : 184 ] وهما بمعنى المريض وإن كان عذرهما الخوف على المولود فعليهما مع القضاء إطعام مسكين لكل يوم من البر أو الأرز أو التمر أو غيرها من قوت الآدميين وقال بعض العلماء ليس عليهما سوى القضاء على كل حال لأنه ليس في إيجاب الإطعام دليل من الكتاب والسنة والأصل براءة الذمة حتى يقوم الدليل على شغلها وهذا مذهب أبي حنيفة وهو قوي . [ الشيخ ابن عثيمين ]
*****

س6 : إمرأة وضعت في رمضان ولم تقض بعد رمضان لخوفها على رضيعها ثم حملت وأنجبت في رمضان القادم هل يجوز لها أن توزع نقوداً بدل الصوم ؟
ج6 : الواجب على هذه المرأة أن تصوم بدل الأيام التي أفطرتها ولو بعد رمضان الثاني لأنها إنما تركت القضاء بين الأول والثاني لعذر ولا أدري هل يشق عليها أن تقضي في زمن الشتاء يوماً بعد يوم وإن كانت ترضع فإن الله يقويها على أن تقضي رمضان الثاني فإن لم يحصل لها فلا حرج عليها أن تؤخره إلى رمضان الثاني . [ الشيخ ابن عثيمين ]
*****

س7 : تعمد بعض النساء إلى أخذ حبوب في رمضان لمنع الدورة الشهرية - الحيض - والرغبة في ذلك حتى لا تقضي فيما بعد فهل هذا جائز وهل في ذلك قيود حتى لا تعمل بها هؤلاء النساء ؟
ج7 : الذي أراه في هذه المسألة ألا تفعله المرأة وتبقى على ما قدره الله عز وجل وكتبه على بنات آدم فإن هذه الدورة الشهرية لله تعالى حكمة في إيجادها هذه الحكمة تُناسب طبيعة المرأة فإذا منعت هذه العادة فإنه لا شك يحدث منها رد فعل ضار على جسم المرأة وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم " لا ضرر ولا ضرار " هذا بغض النظر عما تُسببه هذه الحبوب من أضرار على الرحم كما ذكر ذلك الأطباء فالذي أرى في هذه المسألة أن النساء لا يستعملون هذه الحبوب والحمد لله على قدره وحكمته إذا أتاها الحيض تمسك عن الصوم والصلاة وإذا طهرت تستأنف الصيام والصلاة وإذا انتهى رمضان تقضي ما فاتها من الصوم . [ الشيخ ابن عثيمين ]
*****

س8 : أنا فتاة أبلغ من العمر 25 سنة ولكن منذ صغري إلى أن بلغ عمري 21 سنة وأنا لم أصم ولم أصلِ تكاسلاً ووالديّ َ ينصحانني ولكن لم أبال فما الذي يجب عليَ أن أفعله علماً أن الله هداني وأنا الآن أصوم ونادمة على ما سبق ؟
ج8 : التوبة تهدم ما قبلها فعليكِ بالندم والعزم والصدق في العبادة والإكثار من النوافل من صلاة في الليل والنهار وصوم تطوع وذكر وقراءة قرآن ودعاء و الله يقبل التوبة من عباده ويعفو ويعفو عن السيئات . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س9 : عادتي الشهرية تتراوح ما بين سبعة إلى ثمانية أيام وفي بعض الأحيان في اليوم السابع لا أرى دماً ولا أرى الطهر فما الحكم من حيث الصلاة والصيام والجماع ؟
ج9 : لا تعجلي حتى ترى القصة البيضاء التي يعرفها النساء وهيَ علامة الطهر ، فتوقف الدم ليس هو الطهر وإنما ذلك برؤية علامة الطهر وانقضاء المدة المعتادة .[ الشيخ ابن باز ]
*****

س10 : ما حُكم خروج الصفار أثناء النفاس وطوال الأربعين يوماً هل أصلي وأصوم ؟
ج10 : ما يخرج من المرأة بعد الولادة حُكمه كدم النفاس سواء كان دماً عادياً أو صفرة أو كدرة لأنه في وقت العادة حتى تتم الأربعين . فما بعدها إن كان دماً عادياً ولم يتخلله انقطاع فهو دم نفاس وإلا فهو دم استحاضة أو نحوه . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س11 : هل يجوز لي أن أقرأ في كتب دينية ككتب التفسير وغيرها وأنا على جنابة وفي وقت العادة الشهرية ؟
ج11 : يجوز قراءة الجُنب والحائض في كُتب التفسير وكُتب الفقه والأدب الديني والحديث والتوحيد ونحوها وإنما منع من قراءة القرآن على وجه التلاوة لا على وجه الدعاء أو الاستدلال ونحو ذلك . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س12 : ما حُكم الدم الذي يخرج في غير أيام الدورة الشهرية فأنا عادتي في كل شهر من الدورة هيَ سبعة أيام ولكن في بعض الأشهر يأتي خارج أيام الدورة ولكن بنسبة أقل جداً وتستمر معي هذه الحالة لمدة يوم أو يومين فهل تجب عليَ الصلاة والصيام أثناء ذلك أم القضاء ؟
ج12 : هذا الدم الزائد عن العادة هو دم عرق لا يُحسب من العادة فالمرأة التي تعرف عادتها تبقى زمن العادة لا تُصلي ولا تصوم ولا تمس المصحف ولا يأتيها زوجها في الفرج فإذا طهرت واننقطعت أيام عادتها واغتسلت فهيَ في حُكم الطاهرات ولو رأت شيئاً من دم أو صفرة أو كدره فذلك استحاضة لا تردها عن الصلاة ونحوها . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س13 : عندما كنت صغيرة في سن الثالثة عشرة صُمت رمضان وأفطرت أربعة أيام بسبب الحيض ولم أخبر أحداً بذلك حياءً والآن مضى على ذلك ثمان سنوات فماذا أفعل ؟
ج13 : لقد أخطأتِ بترك القضاء طوال هذه المدة فإن هذا شيء كتبه الله على بنات آدم ولا حياء في الدين فعليكِ المبادرة بقضاء تلك الأيام الأربعة ثم عليكِ مع القضاء كفارة وهيَ إطعام مسكين عن كل يوم وذلك نحو صاعين من قوت البلد الغالب لمسكين أو مساكين . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س14 : إمرأة جاءها دم أثناء الحمل قبل نفاسها بخمسة أيام في شهر رمضان هل يكون دم حيض أو نفاس وماذا يجب عليها ؟
ج14 : إذا كان الأمر كما ذكر من رؤيتها الدم وهي حامل قبل الولادة بخمسة أيام فإن لم تر علامة على قُرب الوضع كالمخاض وهو الطلق فليس بدم حيض ولا نفاس بل دم فساد على الصحيح وعلى ذلك لا تترك العبادات بل تصوم وتُصلي وإن كان مع هذا الدم أمارة من أمارات قرب وضع الحمل من الطلق ونحوه فهو دم نفاس تدع من أجله الصلاة والصوم ثم إذا طهرت منه بعد الولادة قضت الصوم دون الصلاة . [ اللجنة الدائمة للإفتاء ]
*****

س15 : فتاة بلغ عمرها اثنى عشر أو ثلاثة عشر عاماً ومر عليها شهر رمضان المبارك ولم تصمه فهل عليها شيء أو على أهلها وهل تصوم وإذا صامت فهل عليها شيء ؟
ج 15 : المرأة تكون مكلفة بشروط ، الإسلام والعقل والبلوغ ويحصل البلوغ بالحيض أو الاحتلام نبات شعر خشن حول القبل أو بلوغ خمسة عشر عاماً فهذه الفتاة إذا كانت قد توافرت فيها شروط التكليف فالصيام واجب عليها ويجب عليها قضاء ما تركته من الصيام في وقت تكليفها وإذا اختل شرط من الشروط فليست مكلفة ولا شئ عليها . [ اللجنة الدائمة للإفتاء ]
*****
س16 : هل للمرأة إذا حاضت أن تفطر في رمضان وتصوم أياماً مكان الأيام التي أفطرتها ؟
ج16 : لا يصح صوم الحائض و لا يجوز لها فعله فإذا حاضت أفطرت وصامت أياماً مكان الأيام التي أفطرتها بعد طهرها .
[ اللجنة الدائمة للإفتاء ]
*****

س17 : إذا طهرت المرأة بعد الفجر مباشرة هل تمسك وتصوم هذا اليوم ويُعتبر يوماً لها أم عليها قضاء ذلك اليوم ؟
ج17 : إذا انقطع الدم منها وقت طلوع الفجر أو قبله بقليل صح صومها وأجزأ عن الفرض ولو لم تغتسل إلا بعد أن أصبح الصبح ، أما إذا لم ينقطع إلا بعد تبين الصبح فإنها تمسك ذلك اليوم ولا يجزئها بل تقضيه بعد رمضان . [ الشيخ ابن باز ]
*****

س18 : رجل جامع روجته بعد أذان الفجر بعد ما نوى الإمساك مرتين في كل يوم مرة علماً بأن زوجته كانت راضية بذلك ، وقد مضى على هذه القصة أكثر من خمس سنوات فما الحكم ؟
ج18 : على الزوج قضاء اليومين المذكورين وعليه كفارة الجماع في نهار رمضان مثل كفارة الظهار وهي عنق رقبة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكيناً ، وعلى زوجته مثل ذلك لأنها موافقة له عالمة بالتحريم .

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Rm06


[size=22]
صلة الارحام في رمضان
لا شك ان صلة الارحام في شهر رمضان تعتبر من الضرورات التي ينبغي على المسلمين القيام بها تأكيدا لقول الرسول الكريم بالاستمرار في صلة الاقارب نظرا لكونها خطوة حقيقية في ازالة الخلافات وتوطيد الاواصر ودعم الاخوة بين المسلمين.
شرع الاسلام الحنيف صلة الاقارب والارحام وحث عليها ورغب فيها وحذر من قطيعة الرحم والهجران لهم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من احب ان يبسط له في رزقه وينسأ له في اثره فليصل رحمه).
وعن ابي هريرة - رضي الله عنه - قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (تعلموا من انسابكم، ما تصلون به ارحامكم، فان صلة الرحم محبة في الاهل، مثراة في المال، ونسأة في الاثر).
وعن علي ـ رضي الله عنه ـ قال: عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: (من سره ان يمد في عمره، ويوسع له في رزقه، ويدفع عنه ميتة السوء فليتق الله وليصل رحمه).
فهذه الاحاديث تؤكد صلة الرحم، وتوجب الاحسان اليهم، والعطف عليهم، كما تفيد ان صلة الرحم من الاعمال الجليلة التي يحبها الله عز وجل، فيوسع له في رزقه ويمد له في عمره ويدفع عنه ميتة السوء بمعنى يميته على الايمان ويختم له بخاتمة السعادة الابدية.
جاء رجل الى النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقال: (اي الاعمال احب الى الله؟ قال الايمان بالله، فقال: ثم ماذا؟ قال: صلة الرحم، قال: اي الاعمال ابغض الى الله؟ قال: الاشراك بالله ثم قطيعة الرحم).
ويجدر بالانسان المسلم ان يغض الطرف عن هفوات الآخرين وان يعفو عن زلاتهم، وفي هذا الشهر الكريم ينبغي على الانسان ان يزيد من استغفاره قال تعالى: (واستغفروا الله ان الله كان غفورا رحيما) سورة النساء آية (106).
وقال تعالى: (ومن يعمل سوءا ا


عدل سابقا من قبل ♣MOURAD♣ في الخميس 26 أغسطس 2010, 2:46 pm عدل 1 مرات (السبب : التثبيت)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
*الصـLEGENDـاعق*
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Cd228a10
*الصـLEGENDـاعق*

ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 21/04/2010
المساهمات : 14033
عدد النقاط : 54051
المزاج : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Qatary28
المهنة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Unknow10
الهوايه : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Chess10
الدولة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Male_e10
الأوسمة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 3h510
التميز : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Swr211

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله   (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 I_icon_minitimeالثلاثاء 22 فبراير 2011, 12:17 pm

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 459433 (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 459433
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 921993





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بسمة امل
عضـــــو لــــؤلــــؤي عضـــــو لــــؤلــــؤي
بسمة امل

انثى
ســآعـتي :
التسجيل : 24/02/2009
المساهمات : 5495
عدد النقاط : 14076
المزاج : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Qatary28
المهنة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Sailor10
الهوايه : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Writin10
الدولة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Female31
الأوسمة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 3h210
التميز : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 F18c8c10

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله   (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 I_icon_minitimeالأربعاء 23 فبراير 2011, 6:30 am

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 242451











(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 598505
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دموع حائرة
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Copy_o10
دموع حائرة

انثى
ســآعـتي :
التسجيل : 04/03/2011
المساهمات : 14462
عدد النقاط : 24857
المزاج : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Qatary24
المهنة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Profes10
الهوايه : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Unknow11
الدولة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Female31
الأوسمة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 3h510
التميز : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Ss610
أوسمة المسابقات : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 WnNnl

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Y4Oan

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله   (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 I_icon_minitimeالأحد 17 أبريل 2011, 12:55 am

()()

موضوع مميز جدااااااااااااا

تسلم الايادي

جزاك الله عنه كل خير

جعله الله في ميزان حسناتك


ةىلار ةىلار ةىلار


(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Img_1374240528_390
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
*الصـLEGENDـاعق*
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Cd228a10
*الصـLEGENDـاعق*

ذكر
ســآعـتي :
التسجيل : 21/04/2010
المساهمات : 14033
عدد النقاط : 54051
المزاج : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Qatary28
المهنة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Unknow10
الهوايه : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Chess10
الدولة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Male_e10
الأوسمة : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 3h510
التميز : (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Swr211

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله   (مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 I_icon_minitimeالأربعاء 04 يوليو 2012, 12:05 pm

(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 397501
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Bsv55818(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 IXC55818(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Bsv55818 اشكـركـــم(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Bsv55818(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 IXC55818(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 Bsv55818
سأكـتـبُ كـل الـعبـاراتِ في ورقٍ مـخـطـوط ْ
لأجعل منها أروع أكليل من الحـروفِ
والــكلـمـاتِ والـزهـور والأنـغـامْ
وألحـــانِ الشـكــرِ والاحـتـرامْ
لأقدمها لكِ تعبيراًعن شكري
وإمتناني لردكِ الكريم
تحياتي الوردية
لكـ خـالص
احترامي


(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث  كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله - صفحة 2 392619





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
(مكتبة و موسوعه وفتاوى وتواريخ واحداث كاملة وشاملة عن شهر رمضان الكريم) والكمال والشمول لله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتـــــدي الإسـ ـــ ــــلامــــــي :: منتدي شهر رمضان-
انتقل الى: